الجزائر تنقل المواد الحساسة المخزنة على مستوى ميناء سكيكدة إلى مكان آمن

اخر تحديث : 04/09/2020

ميناء سكيكدة

أعلنت وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية الجزائرية في بيان لها، أنه تم من باب الاحتياط نقل المواد الحساسة المخزنة على مستوى ميناء سكيكدة، إلى مكان آمن ومراقب، بعد معاينتها من قبل لجنة مؤهلة من الخبراء.
جاء ذلك ردا على تداول معلومات بشأن خطر تلك المواد، عقب حادثة مرفأ بيروت في لبنان.
وقالت الوزارة، إن ردها « جاء تعقيبا على المعلومات التي تداولتها صحف، وصفحات التواصل الاجتماعي حول وجود مواد حساسة مخزنة في ميناء سكيكدة، تشكل خطرا على أمن المواطنين، والمنشآت السكنية والاقتصادية المجاورة ».
وأوضحت أن هذه « المواد التي نقلتها قبل أسبوعين إلى مكان آمن، عبارة عن طرود تحوي محاليل مذيبة، ومواد كيماوية، وأخرى لإنتاج مواد الدهن والطلاء ».
كما تضمنت المواد، بحسب البيان، « حاويات من مواد كيماوية خطيرة، وكذلك حاويتين من مواد مفرقعة محظورة تابعة لشركات محلية، وهي محل نزاع مع الجهات المختصة ».
3


Print This Post

كلمات البحث :;;

اقرأ المزيد ...


نعلم قراءنا الأعزاء أنه لا يتم إدراج سوى التعليقات البناءة والتي لا تتنافى مع الأخلاق الحميدة
و نشكر لكم تفهمكم.

ترك التعليق