« الكيان الصهيوني » يسمح بالتنقيب عن النفط في « هضبة الجولان »

« الكيان الصهيوني » يسمح بالتنقيب عن النفط في « هضبة الجولان »

اخر تحديث : 21/02/2013


أوردت وسائل إعلامية تابعة « للكيان الصهيوني » اليوم الخميس ، خبرا مفاده أنّ « الكيان » أعطى أوامره بالتّنقيب عن النّفط في « هضبة الجولان » وذلك قبل أسابيع من زيارة الرئيس الأميركي « باراك أوباما » للأراضي المحتلة .
كما أفادت صحيفة « يديعوت أحرونوت » أن « الكيان الصهيوني » منح شركة « جيني » للطاقة ترخيصا للتنقيب عن النفط ويذكر أن هذه الشركة تابعة « للكيان الصهيوني » وللحكومة الأميركية » معا، كما يترأسها الوزير اليميني المتشدد السابق « إيفي إيتام » .
وأفاد نفس المصدر أن « الكيان الصهيوني » إمتلك منذ سنة 1967 ما يقارب عن 1200 كلم مربع من هضبة « الجولان » « السورية » وقام بضمها إلى بقية الأراضي المحتلة سنة 1981، دون إعتراف من المجتمع الدولي ، في إشارة إلى أن عملية التّنقيب هذه يمكن أن تؤدي إلى إحتجاجات دولية .

.


Print This Post

كلمات البحث :;;;

اقرأ المزيد ...


نعلم قراءنا الأعزاء أنه لا يتم إدراج سوى التعليقات البناءة والتي لا تتنافى مع الأخلاق الحميدة
و نشكر لكم تفهمكم.

Les commentaires sont fermés.