تمّ القبض عليه.. من هو السفاح منفذ مذبحة مسجديْ نيوزيلندا ؟

اخر تحديث : 15/03/2019

بريندون تارنت

أعلنت رئيسة وزراء نيوزيلندا « جاسيندا أرديرن » اليوم الجمعة، أنه ألقي القبض على منفذ الهجوم الإرهابي على المسجدين، بالإضافة لاعتقال 3 مشتبهين بهم على خلفية الهجوم الإرهابي على المسجدين الذين خلفا أكثر من 40 قتيلا وعشرات الجرحى.
وأكدت رئيسة وزراء نيوزيلندا أن المشتبه بهم لم يكونوا على قوائم المراقبة.
وقال رئيس الوزراء الأسترالي « سكوت موريسون » إن أحد منفذي الهجومين مواطن أسترالي وصفه بأنه « إرهابي متطرف يميني عنيف » ، مكتفيا بالقول إن أجهزة الأمن الأسترالية تحقق بشأن روابط محتملة بين أستراليا والهجوم، مؤكدا دعمه الكامل لنيوزيلندا.
من جهتها، كشفت وسائل إعلام نيوزيلندية نقلا عن مصادر في الشرطة، أن منفذ المجزرة في مسجدين بمدينة كرايست تشيرش شرقي البلاد هو برينتون تارانت، أسترالي الجنسية والبالغ 28 عاما من العمر.
وعن تفاصيل المجزرة، استقل منفذ الهجوم سيارته المدججة بعدد من البنادق الآلية، وتوجه نحو المسجد وفور دخوله بدأ في إطلاق النار بشكل متواصل نحو المصلين وأردى العشرات منهم قتلى غارقين في دمائهم.
ونشر السفاح قبل إقدامه على الجريمة، عبر الإنترنت بيانا مطولا من 74 صفحة بعنوان « البديل العظيم » شرح فيه أهداف وخلفيات الهجوم الذي كان ينوي تنفيذه، معتبرا أن التزايد الكبير لعدد المهاجرين الذين اعتبرهم محتلين وغزاة، كما فسر سبب اختياره لهذا المسجد تحديدا، وهو أن عدد رواده كثيرون.
وزعم منفذ الهجوم أن ارتكاب المذبحة جاء « انتقاما لمئات آلاف القتلى الذين سقطوا بسبب الغزاة في الأراضي الأوروبية على مدى التاريخ.. ولأنتقم لآلاف المستعبدين من الأوروبيين الذين أخذوا من أراضيهم ليستعبدهم المسلمون ».


Print This Post

كلمات البحث :;;;

اقرأ المزيد ...


نعلم قراءنا الأعزاء أنه لا يتم إدراج سوى التعليقات البناءة والتي لا تتنافى مع الأخلاق الحميدة
و نشكر لكم تفهمكم.

ترك التعليق