بعد خيبة المنتخب في الـ « كان »، خيبة ثانية بطلها الحكم « سليم الجديدي »

بعد خيبة المنتخب في الـ « كان »، خيبة ثانية بطلها الحكم « سليم الجديدي »

اخر تحديث : 07/02/2013
من قبل | نشرت في : تونس,رياضة

خيبة ثانية للرياضة التونسية في النهائيات الإفريقية، فبعد انسحاب المنتخب الوطني من الدور الأوّل، والأداء الهزيل الذي قدّمته عناصرنا الوطنيّة، نتفاجأ اليوم بقرار الاتّحاد الإفريقي لكرة القدم والقاضي بإيقاف الحكم الدولي التونسي « سليم الجديدي » بسبب أدائه الباهت مساء أمس الأربعاء خلال إدارته لقاء نصف النهائي الذي جمع بين منتخبي « غانا » و « بوركينا فاسو ».
يذكر أنّ المنتخب البوركيني تقدّم بشكوى إلى الاتحاد الإفريقي لكرة القدم في حقّ الحكم « سليم الجديدي » وا تّهامه باتخاذ قرارات عكسيّة تتلخّص في إلغائه هدفا شرعيّا للخيول البوركينيّة وتغاضيه عن منحها ركلة جزاء شرعيّة بالإضافة إلى طرد مجاني للنجم « جوناتان بيتروبيا »، وفي المقابل منح « النجوم السوداء » الغانيّة ضربة جزاء مشكوك في شرعيّتها.
هذا وقد تمكّن منتخب « بوركينا فاسو » من الترشّح إلى النهائي بركلات الجزاء الترجيحيّة 3 – 2، بعد أن انتهت المباراة في وقتيها الأصلي والإضافي على نتيجة التعادل بهدف من الجانبين.
قرار الاتّحاد الإفريقي هذا من شأنه أن يؤثّر على حظوظ الحكم التونسي ليكون ممثلا لإفريقيا في نهائيّات كأس العالم 2014.


Print This Post

اقرأ المزيد ...


نعلم قراءنا الأعزاء أنه لا يتم إدراج سوى التعليقات البناءة والتي لا تتنافى مع الأخلاق الحميدة
و نشكر لكم تفهمكم.

Les commentaires sont fermés.