هبة من البنك العالمي بـ6.2 مليون دينار لدعم مسار اللامركزية في تونس

اخر تحديث : 08/07/2019
من قبل | نشرت في : الإقتصاد,تونس

زياد العذاري يوقع على هبة من البنك العالمي لدعم مسار اللامركزية

وقع وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي « زياد العذاري » ظهر اليوم الاثنين، وMarie Françoise Marie NELLY، مديرة منطقة المغرب العربي ومالطا والشرق الأوسط بالبنك العالمي على اتفاقية هبة بين الجمهورية التونسية والبنك وذلك في إطار صندوق الدعم « مساندة » الممول من قبل سويسرا والمملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي بقيمة تقدر بــــــ 2,1 مليون دولار أي ما يناهز 6,2 مليون دينار وذلك كدعم مؤسساتي لتفعيل اللامركزية.
وتهدف الهبة إلى دعم جهود الدولة التونسية في مسارها الرامي إلى ترسيخ اللامركزية من خلال توفير دعم مؤسساتي لاقتناء معدات إعلامية لفائدة عدد من الهياكل العمومية على غرار صندوق القروض ومساعدة الجماعات المحلية ومحكمة المحاسبات والهيئة العامة لمراقبة المصالح العمومية وعدد من البلديات وخاصة منها 86 بلدية التي تم إحداثها مؤخرا.
وبين « زياد العذاري » بالمناسبة، أن هذه الهبة تندرج في إطار المساهمة في دعم الجهود والإمكانيات الرامية إلى الترسيخ التدريجي لمسار اللامركزية وتوفير متطلبات إنجاحه لاسيما على مستوى آليات العمل، معربا عن ارتياحه للتعاون القائم بين تونس والبنك العالمي الذي شهد تطورا ملحوظا خلال السنوات الأخيرة وللدعم الذي يقدمه البنك لإنجاز البرامج الإصلاحية والمشاريع التنموية ذات الأولوية والإنعكاس الإيجابي على حياة المواطنين بكافة جهات البلاد.
من جانبها، جددت NELLY التزام المؤسسة المالية الدولية بمواصلة تقديم الدعم المالي والفني الضروري لتونس حتى تتمكن من تحقيق الأهداف التنموية المنشودة.


Print This Post

كلمات البحث :;;;

اقرأ المزيد ...


نعلم قراءنا الأعزاء أنه لا يتم إدراج سوى التعليقات البناءة والتي لا تتنافى مع الأخلاق الحميدة
و نشكر لكم تفهمكم.

ترك التعليق