جرثومة الشيغيلا: أسبابها وأعراضها وكيفية الوقاية منها

اخر تحديث : 12/11/2022

جرثومة الشيغيلا

تُعَد عدوى الشيغيلا عدوى معوية تسببها فصيلة بكتيرية تُعرف باسم الشيغيلا. تبرز أهم العلامات الدالة على الإصابة بالشيغيلا في شكل الإسهال والذي عادةً ما يكون مدممًا.
عدوى الشيغيلا معدية جدا، ويصاب الأشخاص بها عند ملامسة كميات صغيرة من البكتيريا من براز شخص مصاب بالشيغيلا، ويمكن أن يحدث ذلك في بيئات رعاية الأطفال، أو أن تنتقل أيضًا بكتيريا الشيغيلا من خلال الأطعمة الملوثة أو بسبب شرب مياه أو السباحة في مياه ملوَّثة.
وتزداد احتمالية إصابة الأطفال دون سن الخامسة بعدوى الشيغيلا، لكن يمكن أن يحدث ذلك في أي عمر. وتشفى عادةً الحالات المرَضية الخفيفة من تلقاء نفسها في خلال أسبوع. عندما يتطلب الأمر تناول علاج، يصف الأطباء عادةً مضادات حيوية.

الأعراض:

تبدأ علامات وأعراض الإصابة بعدوى الشيغيلا في الظهور عادةً بعد يوم أو يومين من التعرض للشيغيلا. ولكن قد يستغرق الأمر ما يصل إلى أسبوع للإصابة بالمرض. قد تشمل العلامات والأعراض ما يلي:
• الإسهال (يحتوى عادةً على دم أو مخاط)
• آلام المعدة أو تقلصات المعدة المؤلمة
• الحُمَّى
• الغثيان أو القيء
وتستمر الأعراض بوجه عام لمدة خمسة إلى سبعة أيام. وفي بعض الحالات، قد تستمر لفترات أطول. وبعض الأشخاص لا تظهر عليهم أي أعراض بعد الإصابة بعدوى الشيغيلا. بالرغم من أن برازهم قد يظل مُعدِيًا لبضعة أسابيع.

الأسباب:

تحدث العدوى عندما تبتلع بكتيريا الشيغيلة بالخطأ. قد يحدث هذا الأمر في الحالات التالية:
• لمس الفم. المخالطة المباشرة بين الأشخاص هي الطريقة الأكثر شيوعًا لانتشار المرض. على سبيل المثال، قد تحدث الإصابة بالعدوى في حالة عدم غسل اليدين جيدًا بعد تغيير حفاضات طفل مصاب بعدوى الشيغيلة.
• تناوُل أطعمة ملوثة. يمكن أن يتسبب المصابون بالعدوى ويتعاملون مع الأطعمة في نقل البكتيريا إلى الأشخاص الذين يتناولون هذه الأطعمة. يمكن أن يكون الطعام أيضًا مصدرًا للعدوى إذا نمت مكوناته النباتية في حقل يُروى بمياه الصرف الصحي.
• شُرب المياه الملوثة. قد يكون الماء مصدرًا للعدوى ببكتيريا الشيغيلة إذا اختلط بمياه الصرف الصحي أو سبح فيه شخص مصاب بالعدوى.

الوقاية:

للمساعدة في منع انتشار الشيغيلا يجب:
• غسل اليدين كثيرًا بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل
• مراقبة الأطفال أثناء قيامهم بغسل أيديهم
• التخلص من الحفاضات المتسخة بطريقة صحيحة
• طهِّر مناطق تغيير الحفاضات بعد الاستخدام
• عدم إعداد الطعام لأشخاص آخرين إذا كنت مصابًا بالإسهال
• إبقاء الأطفال المصابين بالإسهال بالمنزل بعيدًا عن مناطق رعاية الأطفال، أو مناطق اللعب، أو المدرسة
• تجنب ابتلاع الأطفال لمياه البرك، أو البحيرات، أو حمامات السباحة غير المعالجة
• عدم ممارسة السباحة حتى تمام الشفاء.


Print This Post

كلمات البحث :;;

اقرأ المزيد ...


نعلم قراءنا الأعزاء أنه لا يتم إدراج سوى التعليقات البناءة والتي لا تتنافى مع الأخلاق الحميدة
و نشكر لكم تفهمكم.

ترك التعليق