تونس توقع اتفاقية تمويل مع الصندوق العربي للانماء الإقتصادي والاجتماعي

اخر تحديث : 23/05/2024
من قبل | نشرت في : الإقتصاد,تونس

تونس توقع اتفاقية تمويل مع الصندوق العربي للانماء الإقتصادي والاجتماعي

وقعت وزيرة الإقتصاد والتخطيط فريال الورغي السبعي و بدر محمد السعد مدير عام و رئيس مجلس إدارة الصندوق العربي للانماء الإقتصادى والاجتماعى(FADES) بعد ظهر الإربعاء 22 ماى 2024 على اتفاقية تمويل بين تونس والصندوق بقيمة 10 مليون دينار كويتي أى ما يناهز 100 مليون دينار تونسي للمساهمة في إنجاز مشروع التنمية الفلاحية المندمجة بحوض وادي تاسة في ولاية الكاف ، وذلك على هامش مشاركتها في الاجتماعات السنوية المشتركة للهيئات المالية العربية التي انعقدت بالعاصمة المصرية القاهرة يومي 21 و 22 ماى الجاري بحضور سفير تونس بمصر والوفد المرافق.
ويتكون المشروع من جملة من العناصر من ذلك بالخصوص ، حماية الأراضي الفلاحية من الإنجراف والتهيئة المائية الفلاحية وحماية السهول الكبرى من الفياضنات وتنمية الغابات وتهيئة المسالك الفلاحية والتزويد بمياه الشرب وتطوير المنظومات وسلاسل القيمة والتشجيع على بعث المشاريع في المجال الفلاحي لاسيما المشاريع الصغرى المدرة للدخل والقابلة للتطور والاستدامة.
وأكد الجانبان بالمناسبة على أهمية التعاون المالي والفني القائم بين تونس و الصندوق الذي يعد أحد أبرز الشركاء لبلادنا في مسارها التنموي.
وأعرب بدر محمد السعد في هذا السياق عن استعداد الصندوق لمواصلة هذا التعاون البناء ودراسة المشاريع ذات الأولوية التنموية التي تحتاج الى الدعم المالي والفني.
والى جانب حضورها في الجلسة الافتتاحية للاجتماعات السنوية المشتركة للهيئات المالية العربية، شاركت فريال الورغي السبعي في اجتماعات مجالس محافظي الهيئات وهي الصندوق العربي للانماء الإقتصادى والاجتماعى والمؤسسة العربية لضمان الإستثمار وائتمان الصادرات والمصرف العربي للتنمية الإقتصادية في افريقيا و اجتماع مجلس مساهمي الهيئة العربية للإستثمار والإنماء الزراعي الذي تراسته تونس باقتراح وموافقة جميع الأعضاء ، هذا بالإضافة إلى لقاءات ثنائية جمعتها برؤساء هذه الهيئات ، لقاءات تناولت بالخصوص سبل تعزيز العمل المشترك من اجل مزيد توطيد التعاون في ضوء التحديات المطروحة وخاصة منها ذات العلاقة بالتغيرات المناخية وتاثيراتها بالخصوص على الامن الغذائي والموارد المائية والطاقية.
وعلى المستوى الثنائي ، اجتمعت وزيرة الإقتصاد والتخطيط على التوالي بنظيرتها المصرية هالة سعيد وزيرة التخطيط والتنمية الإقتصادية ووزيرة التعاون الدولي المصرية رانية المشاط .
وكانت المقابلتين التي حضرها سفير تونس بالقاهرة والوفد المرافق ،مناسبة تم خلالها التباحت حول الإمكانيات والفرص المتوفرة لدى الجانبين للرفع من نسق التعاون الاقتصادي والشراكة خاصة على مستوى دور القطاع الخاص في هذا الإتجاه.
ووجهت فريال الورغي السبعي للوزيرتين الدعوة لحضور منتدى تونس للإستثمار في دورته 21 .
هذا وكان للوزيرة لقاء مساء الثلاثاء 21 ماى بحضور سفير تونس بمصر في مقر إقامته بأعضاء غرفة التجارة المصرية وعدد من رجال الأعمال الناشطين في قطاعات متنوعة ، حيث تركزت المقابلة على التعريف بفرص الإستثمار والشراكة وعلى الإصلاحات التي يتم العمل عليها حاليا من قبل الحكومة التونسية لمزيد تحسين مناخ الأعمال والاستثمار وتطوير منظومته وتبسيط إجراءاته.
ودعت فريال الورغي السبعي المشاركين في الجلسة للحضور في فعاليات منتدى تونس للإستثمار في دورته 21 يومي 12و 13 جوان القادم ، مؤكدة على أن المشاركة في هذه التظاهرة الهامة ستتيح لرجال الأعمال و المستثمرين المصرين فرصة للتعرف أكثر على الإمكانيات المتوفرة لبناء شراكات مثمرة تخدم المصالح المشتركة للبلدين الشقيقين .


Print This Post

كلمات البحث :;;

اقرأ المزيد ...


نعلم قراءنا الأعزاء أنه لا يتم إدراج سوى التعليقات البناءة والتي لا تتنافى مع الأخلاق الحميدة
و نشكر لكم تفهمكم.

ترك التعليق