«سي إن إن» : الاحتلال الصهيوني قصف خيام النازحين برفح الفلسطينية بقنابل أمريكية

اخر تحديث : 29/05/2024
من قبل | نشرت في : السياسة,حول العالم

"سي إن إن": تل أبيب قصفت خيام النازحين برفح الفلسطينية بقنابل أمريكية

كشفت شبكة « سي. إن. إن » الإخبارية الأمريكية، أن الذخائر التي استخدمها جيش الاحتلال الصهيوني في قصف خيام النازحين غرب رفح الفلسطينية، مصنوعة في الولايات المتحدة.
واستشهد ما لا يقل عن 45 شخصًا وأصيب أكثر من 200 آخرين، في « محرقة الخيام » التي اقترفها جيش الاحتلال في مخيم نزوح تم إنشاؤه حديثًا قرب مخازن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) شمال غرب رفح الفلسطينية، ومعظم الضحايا من النساء والأطفال، وفقًا للسلطات الصحية في غزة ومسعفين فلسطينيين.
وأجرت « سي. إن. إن » تحليلًا لفيديو من مكان المجزرة الصهيونية في خيام النازحين برفح الفلسطينية، إلى جانب مراجعة أجراها خبراء الأسلحة المتفجرة.
وأظهرت لقطات الفيديو أن مساحات واسعة من المخيم في رفح مشتعلة بالنيران، إذ يحاول عشرات الرجال والنساء والأطفال بشكل محموم العثور على غطاء من الهجوم الإسرائيلي الليلي، وشوهدت الجثث المحترقة، بما في ذلك جثث الأطفال، في أثناء قيام رجال الإنقاذ بسحبها من تحت الأنقاض.
وحدد تريفور بول – عضو كبير سابق في فريق التخلص من الذخائر المتفجرة بالجيش الأمريكي – الشظية على أنها من قنبلة GBU-39. وقال: « جزء الرأس الحربي للذخيرة متميز، وقسم التوجيه والجناح فريد للغاية مقارنة بالذخائر الأخرى. غالبًا ما تكون أجزاء التوجيه والأجنحة من بقايا الذخائر بعد انفجار الذخيرة. رأيت جزء التشغيل الخلفي وعرفت على الفور أنه أحد مكونات القنبلة SDB/GBU-39″.
وخلص بول أيضًا إلى أنه على الرغم من وجود نوع مختلف من قنبلة GBU-39 المعروفة باسم الذخيرة المميتة المركزة، واختصارها « FLM »، التي تحتوي على حمولة متفجرة أكبر، لكنها مصممة لإحداث أضرار جانبية أقل، لم يكن هذا هو البديل المستخدم في القصف الإسرائيلي لمخيم النازحين في رفح الفلسطينية.
كما تطابقت الأرقام التسلسلية الموجودة على بقايا الذخائر مع تلك الخاصة بشركة مصنعة لأجزاء GBU-39 ومقرها كاليفورنيا، ما يشير إلى المزيد من الأدلة على أن القنابل تم تصنيعها في الولايات المتحدة.
وحدد خبيران إضافيان في الأسلحة المتفجرة، هما ريتشارد وير، باحث كبير في الأزمات والصراعات، وكريس لينكولن جونز، ضابط مدفعية السابق بالجيش البريطاني وخبير في الأسلحة والاستهداف، الشظية على أنها جزء من قنبلة GBU-39 أمريكية الصنع عند مراجعة الفيديو لـ »سي. إن. إن »، على الرغم من أنهم لم يتمكنوا من التعليق على البديل المستخدم.


Print This Post

كلمات البحث :;;;;

اقرأ المزيد ...


نعلم قراءنا الأعزاء أنه لا يتم إدراج سوى التعليقات البناءة والتي لا تتنافى مع الأخلاق الحميدة
و نشكر لكم تفهمكم.

ترك التعليق